لاعبو باريسانجيرمان يرفضون رفضا قاطعا المساس برواتبهم

رفض لاعبو نادي باريس سان جيرمان الفرنسي ، الموافقة على مقترح خفض الرواتب بسب الضائقة المالية التي يمر بها النادي الباريسي ، نتيجة توقف النشاط الكروي في فرنسا وأوروبا، كحال دور العالم الأخرى بسبب تداعيات تفشي فيروس كورونا المستجد كوفيد 19 .

وكانت تقارير صحفية سابقة أكدت على جريان مفاوضات بين لاعبي باريسانجيرمان وبين إدارة النادي الباريسي ، حول إمكانية خفض الرواتب جراء التجمد الكروي بسبب تفشي الفيروس القاتل ،والذي حصد لحدود الان أكثرمن 3 ملايين شخصا حول العالم.

التقارير نفسها أكدت على أن لاعبي باريس سان جيرمان يرفضون رفضا قاطعا الموافقة على مقترحات رئيس النادي الباريسي القطري ناصر الخليفي ، ولا يوافقون بتاتا المساس برواتبهم الشيء الذي أكدوه للمدير الرياضي البرازيلي ليوناردو.

ويعتبر كل من البرازيلي نيمار دا سيلفا نجم باريس سان جيرمان الفرنسي والمنتقل إليه من صفوف برشلونة الإسباني في صفقة قياسية بلغت 222 مليون يورو، وكذا زميله في حديقة الآمراء الفرنسي الشاب كيليان مبابي، من أعلى اللاعبين أجرا في باريس سان جيرمان، حيث يحصلان على 600 ألف جنيه إسترليني و 375 ألف إسترليني أسبوعيا.

وكان ناصر الخليفي قد صرح الأسبوع الماضي ، أنه يتعين على لاعبي باريس سان جيرمان أن يظهروا حسن نواياهم وأن يفعلوا ما بوسعهم من أجل مساعدة النادي على خفض المصاريف الاضافية ، حيث قال الخليفي : أتوقع منهم أن يظهروا معدنهم ويساعدوا النادي .
وحسب صحيفة ليكيب الفرنسية المقربة من دواليب النادي والواسعة الانتشار ، أن ثياجو سيلفا قائد باريس سان جيرمان، ونائبه ماركينوس، يقودان بالفعل المفاوضات مع النادي نيابة عن اللاعبين.

وتأمل إدارة باريس سان جيرمان أن يبدي لاعبي الأخير قدرا كافيا من المرونة والدعم، ويساعدون ادارة النادي عبر تقديم منح أو خفض رواتبهم بشكل تطوعي.
يذكر أن الحكومة الفرنسية قد قررت فعليا الغاء الدوري الفرنسي لكرة القدم هذا الموسم اليوم الثلاثاء بعد تمديد الحجر الصحي في فرنسا .
وقدرت إدارة نادي باريس سان جيرمان لكرة القدم حجم خسائرها بحوالي 250 مليون يورو نتيجة توقف نشاط الكرة ويتوقع أيضا أن يرتفع هذا الرقم نتيجة الغاء الأنشطة الكروية لهذا الموسم.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *