ابراهيموفيتش يخلق جدلا كبيرا في السويد

فورصا كووورة forca kooora

عاد نادي ميلان الايطالي الى استئناف النشاط الكروي من جديد وذلك يوم 12 يونيو برسم نصف نهاية كأس ايطاليا بدون نجمه السويدي زلاتان ابراهيموفيتش صاحب 38 سنة ، والذي كان قد أصيب على مستوى عضلة السمانة اليمنى يوم 25 ماي الماضي .

لاعب باريسانجيرمان السابق استفاد من الراحة التي منحت الى وعاد الى بلده السويد من أجل استكمال مرحلة العلاج ، قبل العودة الى ايطاليا،  ميلان كان قد أعطى للنجم السويدي ترخيص حضور مباريات الدوري السويدي لكرة القدم .

الهداف السويدي كان قد حضر في بلاطو الخاص بقناة tele2 arena  يوم الأحد الماضي للتعليق  والتحليل على منافسات الدوري السويدي،  وبالضبط في المبارة التي جمعت بين فريق هاماربي (الفريق الذي يمتلك ابراهيموفيتش حصة 25 % فيه)  ضد فريق أوستيرصوند والتي كانت قد انتهت بانتصار فريق ابراهيموفيتش بهدفين لصفر .

المشكل الذي أثار ضجة كبيرة في السويد هو أن النجم السويدي قام بزيارة لاعبي الفريق المضيف هاماربي في غرفة الملابس  ، لتحيتهم على مردودهم في المبارة التي فازوا فيها بهدفين لصفر ، وهو الأمر الممنوع في السويد حسب تعليمات البروتوكول الطبي المعتمد من طرف المسؤولين في الدولة الاسكندنافية،  وذلك للتقليل من احتمالية انتقال فيروس كوفيد 19 في الملاعب الكروية ، حيث يسمح فقط للاعبين والأطر التقنية الولوج الى غرفة الملابس وهو ما أكده رئيس فريق هاماربي حسب ماذكرت صحيفة بيلد الألمانية (هنا) .

الاتحاد السويدي لكرة القدم (SEF) أعلن على أنه فتح تحقيقا في الأمر وذلك للوقوف على أسباب الواقعة ويبدو أنه سيقوم بمعاقبة نادي هاماربي في الأيام  القليلة القادمة ليواصل ابراهيموفيتش اثارة الجدل بتصرفاته ومواقفة داخل وخارج الملاعب .

 

 

فورصا كووورة forca kooora

 

 

لمتابعة الحساب الرسمي لموقع “forcakooora” على الفيسبوك: اضغط هنا

لمتابعة الحساب الرسمي لموقع “forcakooora” على تويتر: اضغط هنا

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *